بروكرز
اقتصادالتحول الرقميتكنولوجيا

جوميا وماستركارد تشجعان المستهلكين في أفريقيا على استخدام طرق الدفع غير النقدية لشراء المنتجات الأساسية

 كتبت / مروه ابوزاهر

أعلنت جوميا منصة التجارة الإلكترونية الرائدة في إفريقيا مع ماستركارد اليوم عن شراكة لتحفيز استخدام منصات المدفوعات غير النقدية في الوقت الذي يبحث فيه الناس عن طرق أكثر أمانا للدفع في ظل تفشي الوباء المستجد (covid-19 ).

ومن خلال هذه المبادرة سيتمكن المستهلكون الذين يشترون المنتجات الاساسية باستخدام بطاقة ماستركارد الخاصة بهم على منصة جوميا الحصول على خصم يصل إلى 10% على طلبهم مما يشجع المستهلكين على التعامل بأمان باستخدام قنوات الدفع الرقمية وتجنب التواصل بين البشر بما يتماشى مع توصيات السلطات الصحية العالمية والإقليمية والحكومات.

وتعقيبا على هذا التعاون ، علق السيد / سامي لولي، نائب الرئيس التنفيذي للخدمات المالية في جوميا “نحن فخورون بالشراكة مع ماستركارد كجزء من التزامنا الاجتماعي و استجابة الاعمال للتعامل مع الوباء العالمي، كما يسعدنا أن ندعم عملائنا من خلال تقديم حافز قوي لاستخدام المدفوعات غير النقدية وتوفير الوصول إلى المنتجات الاساسية بأسعار معقولة خلال هذا الوقت العصيب. و سيساعد هذا الحافز على دفع المزيد من المستهلكين إلى التعامل مع JumiaPay باعتبارها طريقة الدفع الرقمية الآمنة، وستكون عروض الخصم من ماستركارد وجوميا متاحة في خمسة بلدان من بينها مصر ونيجيريا وكينيا  ساحل العاج وغانا.

وأكد المهندس هشام صفوت، الرئيس التنفيذي لشركة جوميا في مصر :” أن السوق المصرية يعد واحدا من أبرز الأسواق التي تتمتع باهتمام شركة جوميا لذلك جاء هذا التعاون مع ماستركارد ليستفيد منه عملائنا في مصر، حيث تسعى جوميا إلى توسيع قاعدة المستفيدين من استخدام الوسائل الرقمية في عمليات الدفع خاصة وأنها أفضل طرق الدفع آمناً، مشيرا أن جوميا تعمل على تقديم حلول و مزايا تنافسية للعملاء في مصر لتشجيعهم على استخدام الوسائل الإلكترونية، كما أن توفير 10% من قيمة المشتريات سيساعد الكثيرين على الاستفادة من شراكتنا مع ماستركارد “.

وتعليقا على الشراكة قال السيد/ راغاف براساد، رئيس شعبة إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى”مهمتنا في ماستركارد هي التواصل وتعزيز عالم يتجاوز التعامل النقدي مما يعود بالنفع على الجميع في كل مكان من خلال معاملات آمنة وبسيطة وذكية و يمكن الوصول إليها بسهولة، إن شراكتنا مع جوميا تسعى إلى زيادة تشجيع مستهلكي ماستركارد على البقاء آمنين باستخدام منصات الدفع الرقمية المتاحة لشراء احتياجاتهم الضرورية جميعها و هم آمنون داخل منازلهم في تجربة نظيفة وسلسة ومريحة.

و نحن نتطلع إلى المزيد من التعاون مع شركائنا لمواصلة تقديم و توفير مثل هذه الحلول الفعالة المشابهة وتمكين الناس من البقاء آمنين  #staysafe”.

ويمكن للمستهلكين في هذه الأسواق الخمسة أن يكونوا جزءًا من هذا العرض الترويجي و الحصول عليه عن طريق تسجيل الدخول إلى منصة جوميا ثم التسوق ودفع ثمن سلعتهم الأساسية على بوابة JumiaPay بإستخدام بطاقة Mastercard الخاصة بهم عندها سيحصلون تلقائيا على خصم يصل إلى 10% على مشترياتهم.

نبذة عن شركة جوميا:

تعتبر جوميا منصة رائدة للتجارة الإلكترونية في إفريقيا حيث تضم العديد من الأقسام مثل المنصة الإلكترونية وخدمات جوميا اللوجستية وخدمات الدفع الإلكتروني JumiaPay. تعمل المنصة الإلكترونية على ربط ملايين المتسوقين والبائعين للتسوق وإجراء المعاملات وعلى جانب أخر تساعد خدمات جوميا اللوجستية على توصيل ملايين الشحنات من خلال شبكة شركائنا المحلية وتساهم خدمات الدفع الإلكتروني JumiaPay في إتمام عمليات الدفع لعمليات الشراء عبر نظام جوميا الإيكولوجي.

تؤمن جوميا أن التجارة الإلكترونية تعمل على تسهيل حياة المستخدمين عن طريق مساعدتهم في التسوق من بين ملايين المنتجات بأفضل الأسعار في جميع المناطق حيث يوجد أكثر من مليار ونصف مستخدم للإنترنت في إفريقيا. تعمل التجارة الإلكترونية على مساعدة صغار رواد الأعمال على النمو وخلق فرص عمل جديدة للأجيال الشابة.

للمزيد من المعلومات حول جوميا، تابعنا على تويتر Jumia_Group

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء اغلاق حاجب الاعلانات