بروكرز
الأخبار

“وزير النقل “خلال زيارته لمعهد وردان لتدريب وتأهيل العاملين بالسكة الحديد

أجرى وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير في تمام الساعة السابعة صباح اليوم جولة تفقدية بمعهد وردان لتدريب العاملين بالسكك الحديدية

حيث استقل الوزير قطار الخدمة المتجه الى وردان بخط المناشي والمخصص للعاملين بهيئة السكك ومعهد وردان وطلبة المعهد الفني فوق المتوسط لتكنولوجيا السكة الحديد ومدرسة النقل الثانوية الصناعية

وبدأ الوزير زيارته بعقد إجتماع مع مجموعة كبيرة من السائقين وفنيي التشغيل والمزلقانات ومراقبي الابراج وطوائف التشغيل ممن يتلقون دورات تدريبية وتعليمية بالمعهد

حيث تم مناقشة خطة تطبيق منظومة السلامة وأهمية الالتزام بها وكذلك اسلوب الارتقاء بمهنة قائدي القطارات ورفع مستواهم الفني والمهني والعلمي والانضباطي بما يؤهلهم لقيادة الجرارت الجديدة والمحافظة على سلامة وارواح الركاب وكذلك مناقشة اسلوب منح الحوافز والمزايا الخاصة بالسائقين وربطها بالنواحي الانضباطية وعدم التسبب في وقوع اي حوادث بالإضافة الى ربطها بالمسافات المقطوعة والمحافظة على المعدات والجرارات

و شدد الوزير علي ان يكون التعامل مع الركاب على اعلى مستوى وان يتم الالتزام بالقانون في مختلف المواقف وان يلتزم الجميع بتأدية كافة الواجبات الموكله اليهم واحترام حقوق الراكب وأن يعمل الجميع على أن تصبح هيئة السكك الحديدية من خلال ماتقدمه من خدمات ومن خلال الانضباط والتعامل الجيد مع الركاب واحدة من أفضل الهيئات مؤكداً أنه لن يتهاون في محاسبة أي مقصر في واجباته صغيراً كان أو كبير

ومن جانبهم أكد السائقون علي إستيائهم من الحادث الأليم حيث تقدموا بكل عبارات الإعتذار للشعب المصري حيث وعدوا بتقديم أفضل ما لديهم من جهد لتوفير سبل الأمان والراحة لجمهور الركاب

كما التقى وزير النقل بطلبة المعهد الفني فوق المتوسط لتكنولوجيا السكة الحديد حيث القى الوزير كلمة أكد فيها على اهمية ما يتلقونه من علوم وتدريبات لخلق جيل من الفنيين يساهم في تحسين منظومة السكك الحديدية على مستوى كافة طوائف التشغيل كما أكد على ضرورة الحرص على انتظام الطلبة وانضباطهم في اليوم الدراسي لان الانضباط سيساهم في انظباطه في عمله وفي تعامله الجيد مع الركاب حين يشغل أحد وظائف التشغيل بهيئة السكك الحديدية

مؤكدا ان القيادة السياسية والحكومة المصرية تولي اهمية كبيرة لتطوير كافة قطاعات النقل ومنها السكة الحديد هذا المرفق الحيوي الهام الذي يخدم ملايين الركاب يوميا لافتا ان تطوير السكة الحديد لايشمل فقط تدعيم المرفق بالجرارات والعربات الجديدة فقط بل يشمل ايضا تأهيل العنصر البشري الحالي وتخريج دفعات جديدة من المتخصصين في هذا المجال يمكنها من التعامل مع التكنولوجيا الحديثة المستخدمة في العربات والجرارات الجديدة والاهم التعامل المنضبط مع الركاب في كافة المواقف وان يتسابق الجميع لخدمة الراكب وتقديم التسهيلات له خلال سفره عبر خطوط السكك الحديدية المختلفة واشار الوزير الى أهمية العلوم السلوكية التي يتم تدريسها داخل المعهد لما لها من ايجاب جيد في اكتساب الطلبة بالمعهد فنون التعامل مع زملائهم في العمل ومستقبلا مع الركاب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق