غير مصنف

وزير التعليم العالى يرأس اجتماع مجلس إدارة صندوق تطوير التعليم

عقد مجلس إدارة صندوق تطوير التعليم اجتماعا صباح اليوم السبت برئاسة د. خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، نائبا عن د. مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بحضور د. هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، د. طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، د. رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، ود. حسام عثمان مستشار وزير الاتصالات للإبداع وتطوير وتصنيع الإلكترونيات، د. أحمد حسني، الحيوى أمين عام صندوق تطوير التعليم، د. سلافة جويلي، مدير وحدة شهادة النيل الدولية، د. مرفت الديب، المنسق العام للمجلس الاستشاري الرئاسى لعلماء وخبراء مصر وعضو المجلس عن التعليم قبل الجامعي، د. هاني هلال، من ذوي الخبرة، وم. أيمن بدوي، من ذوي الخبرة، وذلك بمقر وزارة التعليم العالى.
فى بداية الاجتماع أكد أعضاء المجلس على ضرورة تحديد أهداف الصندوق بشكل واضح ومحدد بما يخدم الوزارات ويساهم في تحقيق المبادرات المختلفة والمشروعات المشتركة بين الوزارات المعنية.
اعتمد المجلس مشروع موازنة الصندوق للعام المالي 2019/2020.
وناقش المجلس آخر التطورات في مشروع المجمعات التكنولوجية المتكاملة والذى يضم 4 مجمعات تكنولوجية بالأميرية، الفيوم، أسيوط، أبو غالب.
وطالب د. خالد عبد الغفار بتقديم خطة واضحة للمجمعات التكنولوجية، وكذلك المشروعات والمبادرات التى يقوم الصندوق بتنفيذها بالتعاون مع الوزارات المعنية، بحيث يتم عرضها خلال الاجتماع القادم للصندوق.
وافق المجلس على الصرف السنوى لحافزي الأداء والجودة لجميع العاملين المشاركين في منظومة التدريس بمجمع التعليم التكنولوجى المتكامل بالأميرية من غير المنتدبين بشرط ضمان استمرارية منظومة الجودة بالشراكة مع هيئة بيرسون العالمية.
كما وافق المجلس على تمويل مصروفات التشغيل السنوية لمجمع التعليم التكنولوجى المتكامل بالفيوم خلال العام المالي 2019/2020 من موازنة الصندوق، وكذلك الموافقة على تمويل مصروفات التشغيل السنوية لمجمع التعليم التكنولوجى المتكامل بأسيوط خلال العام المالي 2019/2020 من موازنة الصندوق.
وافق المجلس على تشكيل لجنة مشتركة تضم ممثلين من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى ومحافظة أسيوط وجامعة أسيوط وخبراء صندوق تطوير التعليم للبدء في إعداد الدراسة الخاصة بإنشاء مجمع تكنولوجي بأسيوط الجديدة.
وافق المجلس على البدء في المرحلة التنفيذية من مشروع تطوير المدارس الثانوية الفنية بالمحافظات وفقاً لإطار المؤهلات الأوروبية أو الدولية.
ووافق المجلس أيضا على توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وصندوق تطوير التعليم وبرنامج دعم إصلاح التعليم الفني ومؤسسة الألفي للتنمية البشرية والاجتماعية لتفعيل المبادرة الرئاسية صنايعية مصر، بهدف انشاء عدد 5 مكاتب إدارية لمراكز التدريب بالجامعات وتجهيزها بالأثاث والآلات والمعدات اللازمة.
وخلال الاجتماع ناقش المجلس شروط القبول والمصروفات الدراسية بمدارس النيل المصرية بفروعها فى أكتوبر، العبور، بورسعيد، المنيا، قنا للعام 2020/2021، وكذلك تفعيل الدراسة الاقتصادية الخاصة بوحدة شهادة النيل الدولية.
وأحيط المجلس علما بتوقيع اتفاقية التعاون الفنى بين صندوق تطوير التعليم وإقليم إيميليا رومانيا الإيطالي بشأن مجمعي الفيوم وأبو غالب، وكذلك توقيع اتفاقية التعاون بين كل من وزارة التعليم بولاية بادن فورتمبرج الألمانية والصندوق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء اغلاق حاجب الاعلانات